مواجهة التحديات البيئية من خلال توفير اتصال مستدام

البيئــة والاستدامة

تعد الياه سات في طليعة مشغلي خدمات الاتصالات عبر الأقمار الصناعية، وهي ملتزمة بتطوير تقنيات مبتكرة جديدة لمواجهة التحديات البيئية بفعالية، وتدعم الانتقال إلى اقتصاد مستدام منخفض الكربون لتحسين الرفاهية بين المجتمعات والقطاعات العامة والخاصة. 

الابتكارات: تعمل الاتصالات الفضائية المبتكرة على توفير الطاقة، حيث يمكن أن تقلل البصمة الكربونية عند استخدامها في العديد من القطاعات، كالقطاعات البحرية والتعدين والطيران والنقل البري، فضلاً عن قطاعات النفط والغاز.

 

مستقبل مناخي مرن: تواصل الياه سات العمل مع المنظمات غير الحكومية وصناديق الحفاظ على البيئة والمنظمات الدولية للمساعدة في دعم مبادراتها. حيث تستخدم الفرق الجيولوجية وخبراء الحفظ الحيوي تقنيات الاتصال عبر أقمارنا الصناعية أثناء مشاركتهم في العمل الميداني في مناطق جغرافية متنوعة مثل كازاخستان وأفريقيا. لقد قمنا بالتعاون مع صندوق الحفاظ على الصحراء لحماية الأنواع المهددة بالانقراض. كما يستخدم خبراء الطقس حلولنا لقياس آثار تغير المناخ على النظم البيئية الحساسة في النيبال.

المساهمات المجتمعية: من خلال المشاركة وزيادة الوعي بين القطاعات الرئيسية مثل القطاعات البحرية والطاقة والطيران والتعدين، تلعب الياه سات دور هام في توفير حلول ملموسة للعديد من القضايا مثل الحد من انبعاثات الغاز.