تخريج أول دفعة من برنامج ماجستير العلوم الهندسية في مجال نظم وتقنيات الفضاء بأبوظبي

أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة – 17 مايو 2017 – احتفل كل من شركة الياه سات ومعهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا وشركة أوربيتال إي تي كي، بتخريج الدفعة الأولى من برنامج ماجستير العلوم الهندسية في مجال نظم وتقنيات الفضاء ، وذلك في فندق قصر الإمارات في أبوظبي.

حضر الاحتفال سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان، رئيس ديوان ولي عهد أبوظبي، و سمو الشيخ نهيان من مبارك آل نهيان، عضو مجلس الوزراء وزير الثقافة وتنمية المعرفة، و معالي الدكتور سلطان بن أحمد سلطان الجابر، عضو مجلس الوزراء، وزير دولة ، و معالي شما بنت سهيل المزروعي ، وزيرة الدولة لشؤون الشباب ، و د. إيرنست مونيز، وزير الطاقة السابق للولايات المتحدة الأمريكية ، ومعالي الدكتور أحمد بالهول عضو مجلس الوزراء وزير الدولة لشؤون التعليم العالي ، ومسعود شريف محمود الرئيس التنفيذي لشركة الياه سات، و منير بركات، المدير التنفيذي لوحدة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في شركة مبادلة للاسثمار، بالإضافة إلى ديفيد تومسون الرئيس التنفيذي لشركة أوربيتال إي تي كي.

الجدير بالذكر أن برنامج الماجستير أُطلق بالتعاون مع شركة الياه سات وشركة أوربيتال إي تي كي، الشركة الأمريكية الرائدة في مجال تقنيات الفضاء، مما يتوافق مع الرؤية الطموحة للدولة في استكشاف الفضاء وتحقيق أهداف هذا القطاع.

وقال مسعود شريف محمود الرئيس التنفيذي لشركة الياه سات: “نحتفل اليوم بالعمل الشاق والمتفاني للطلاب الذين أكملوا بنجاح هذا البرنامج المتقدم في هندسة الفضاء”.
وأضاف: “لابد من التركيز على تنمية وتطوير شبابنا للمضي قدماً في تحقيق طموحات دولة الإمارات العربية المتحدة في مجال الفضاء، ولدينا اعتقاداً راسخاً بأن هذا البرنامج يوفر للطلاب أساس متين قبل انطلاقهم في حياتهم المهنية وإدراكهم كامل إمكاناتهم”.

ويعد برنامج ماجستير العلوم الهندسية في مجال نظم وتقنيات الفضاء والذي أطلق في مايو 2015 هو الأول من نوعه في المنطقة، ويوفر البرنامج من خلال شراكة الياه سات و أوربيتال إي تي كي، دعم خبراء الشركتين بالإضافة إلى مرافق الاختبارات التقنية والمساعدة البحثية لطلاب البرنامج لتمكينهم من التعلم والتطبيق الناجح للمفاهيم الأساسية للعلوم والهندسة.

وقالت الدكتورة بهجت اليوسف، المدير المكلّف في معهد مصدر: “تتزامن الذكرى السنوية العاشرة لتأسيس معهد مصدر مع تخريج أول دفعة من طلبة تخصص نظم وتقنيات الفضاء. فقد لبت هذه الكوكبة من الشباب الإماراتي الموهوب نداء القيادة وسعت بجد لاكتساب المهارات اللازمة للمساهمة في تحقيق الطموحات الفضائية لدولة الإمارات. أود التوجه بالشكر إلى شركة الياه سات على تعاونهم معنا والتزامهم بإعداد هذه المجموعة من الرواد في مجال تكنولوجيا الفضاء. ونحن نتطلع لرؤية إنجازات هؤلاء الخريجين في المستقبل ومساهمتهم في دعم قطاع الفضاء المتنامي بالإمارات”.

وكجزء من البرنامج الدراسي، أكمل الطلاب الدورات الدراسية والبحوث في مجالات البحث اللازمة لدعم برنامج الفضاء الوطني الإماراتي والصناعات ذات الصلة بعلوم الفضاء، ومن خلال دراساتهم، تلقى الخريجون موضوعات تتراوح بين تطوير وتقييم وتوصيف التقنيات الضوئية لـلأقمار الصناعية المصغرة “كيوبسات” إلى تخطيط وإجراء بعثات الأقمار الصناعية، كما تلقوا أيضاً احتياجات الهياكل الأساسية للبعثات الفضائية، بما في ذلك التنظيم والسياسات المتعلقة بشبكات الأقمار الصناعية، وعملوا على تقنيات تشمل مصفوفات الهوائيات المتقدمة للاتصالات عبر الأقمار الصناعية، وتصنيع وتوصيف جيروسكوب بتقنية الطباعة الثلاثية الأبعاد للتطبيقات الفضائية.

وفي وقت سابق من هذا العام، أعلن كل من معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا والياه سات عن إطلاق مختبر الياه سات الفضاء في حرم معهد مصدر، والذي يستخدمه الطلاب لتطوير أقمار صناعية مصغرة تعرف باسم “كيوب سات”. وسيتم بناء كل “كيوب سات” مع حمولات فضائية مختلفة، مثل الكاميرات وأجهزة الاستشعار والمعدات العلمية. ويعد ماي سات-1 هو أول تصميم لقمر صناعي في البرنامج الدراسي، والذي بدأ مع أول مجموعة من الطلاب من البرنامج في أغسطس 2015.

وقال ديفيد تومسون، الرئيس التنفيذي لشركة أوربيتال إي تي كي: “عمل خبراء شركة أوربيتال إي تي كي خلال العامين الماضيين مع طلاب معهد مصدر، وقد شهدناً جميعا تطوراً في خبراتهم ومهاراتهم من خلال برنامج النظم والتكنولوجيا الفضائية. يعد اليوم تتويجاً لعملهم الشاق، ويسرنا أن نقدم التهاني للطلاب وعائلاتهم على هذا الإنجاز. ونتطلع إلى الإسهامات التي سيقدمها هؤلاء الطلاب لبرنامج الفضاء الجديد للدولة”.
وللطلاب المهتمين ببدء مسيرتهم المهنية في صناعة الفضاء ولمعرفة المزيد عن البرنامج، يمكنهم زيارة الموقع: https://www.masdar.ac.ae/research-education/degree-offerings/msc-concentration-in-space-systems-and-technology.

إطلاق مختبر الياه سات للفضاء بمعهد مصدر

أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة – 17 أبريل 2017 – أعلن معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا، الجامعة البحثية للدراسات العليا التي تركز على الطاقة المتقدمة والتقنيات المستدامة، وشركة الياه للاتصالات الفضائية “الياه سات”، عن إطلاق مختبر “الياه سات للفضاء” ضمن الحرم الجامعي للمعهد. ويندرج معهد مصدر ضمن جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا التي تم تأسيسها مؤخراً.

وقام بإطلاق المختبر مسؤولون من معهد مصدر وشركة “الياه سات” وشركة “أوربيتال أي تي كي”، وذلك استجابة لتوجيهات القيادة الإماراتية بتطوير تقنيات متقدمة تخدم قطاع الفضاء، ومواصلة العمل لدعم تحقيق الطموحات الفضائية للدولة.

وقد جرى تصميم المختبر لتزويد الطلبة والأساتذة في تخصص “نظم وتقنيات الفضاء” بمعهد مصدر بالتجهيزات التقنية اللازمة لإجراء عمليات بناء واختبار وإطلاق أقمار صناعية صغيرة مكعبة الشكل (كيوبسات). كما ستساهم البيئة البحثية المتقدمة التي يوفرها المختبر في دعم تطوير رأس المال الفكري اللازم لتطوير قطاعات الفضاء والطيران. ويهدف المختبر الجديد لأن يكون بمثابة منصة لإجراء أبحاث في مجال الفضاء مستقبلاً، ما يتيح لوكالة الإمارات للفضاء التعاون مع المعهد وشركاء آخرين في مشاريع مشتركة تسهم في النهوض بقطاع الفضاء الوطني.

وقال مسعود شريف محمود، الرئيس التنفيذي لشركة الياه سات: “إننا فخورون بتدشين مختبر الياه سات للفضاء بمعهد مصدر اليوم، والذي يركز على البحوث المتقدمة وتمكين الطلبة من تطوير أقمار صناعية صغيرة الحجم. ونؤمن بأنه من خلال المساهمة في البرامج التعليمية وتسخير أحدث المرافق لخدمتها سوف نساهم في زيادة جودة الخدمات التعليمية المقدمة للشباب في دولة الإمارات العربية المتحدة. نود أن نشكر معهد مصدر و أوربيتال إي تي كي على تعاونهم ودعمهم في تحقيق هذا الإنجاز.”

من جهتها قالت الدكتورة بهجت اليوسف، المدير المكلّف في معهد مصدر: “يمثل إطلاق مختبر الياه سات للفضاء إنجازاً مهماً للجامعة وكذلك لدعم تحقيق الطموحات الفضائية لدولة الإمارات. وإذ تخطط الدولة لإرسال مسبار غير مأهول إلى كوكب المريخ بحلول عام 2021، فإن هذه المهمة تستدعي بناء جيل جديد من المهندسين والمبتكرين في هذا المجال. وإنني على ثقة بأن المختبر الجديد إلى جانب تخصص نظم وتقنيات الفضاء في المعهد سوف يسهمان بدور كبير في إعداد الكفاءات والخبراء المؤهلين لإنجاز هذا الهدف الطموح”.

وسيتولى إدارة “مختبر الياه سات للفضاء” كل من الدكتور سيف المهيري، أستاذ مساعد في الهندسة الميكانيكية وهندسة المواد، والدكتور براشانت ماربو، أستاذ مساعد في الهندسة الكيميائية والبيئية. وسوف يشرف كلاهما على تطوير أقمار “الكيوبسات” التي يجري تصميمها في إطار التعاون بين معهد مصدر وشركة “الياه سات” وشركة “أوربيتال أي تي كي”. وسوف تختلف هذه الأقمار الصناعية حسب الأجهزة التي تزود بها، مثل الكاميرات وأجهزة الاستشعار والتجهيزات العلمية. ويعتبر القمر الصناعي “(ماي سات-1) أول الأقمار الصناعية التي يجري تطويرها ضمن هذا البرنامج المشترك، وقامت بتصميمه مجموعة الطلبة الأولى التي انضمت لتخصص “نظم وتقنيات الفضاء” في أغسطس 2015. وتم تزويد هذا القمر الصناعي المكعب بكاميرا، وكذلك ببطارية ليثيوم-أيون جديدة تم تصميمها وتطويرها في معهد مصدر لاختبار أدائها.

من جهته، قال فرانك كولبيرتسون، رئيس مجموعة أوربيتال أي تي كي لنظم الفضاء: نحن فخورون بأن نكون إلى جانب كل من شركة الياه سات ومعهد مصدر في هذا التعاون في مجال الابتكار. لقد عمل خبراؤنا التقنيين على مدى العامين الماضيين مع طلبة وأساتذة معهد مصدر، وقد كنا معجبين بما أظهروه من حماسة كبيرة وإمكانات مميزة خلال البرنامج. وبإطلاق مخبتر الياه سات للفضاء، فإننا نتطلع إلى المرحلة القادمة من البرنامج التي سيُتوج بإطلاق القمر الصناعي المكعب (ماي سات-1)”.

ويعتبر المختبر أيضاً مثالاً على أهمية التعاون بين المؤسسات الأكاديمية وشركاء القطاع، والذي يتيح تبادل المعارف وبالتالي المساهمة في تطوير الخبرات المحلية في مجال التقنيات المتقدمة. وبموجب اتفاقية التعاون، يوفر معهد مصدر وشركة “الياه سات” الإرشاد والتوجيه والفرص لطلبة تخصص “نظم وتقنيات الفضاء”، في حين تقوم شركة “أوربيتال أي تي كي” بتقديم خبرتها التقنية وتوفير التجهيزات اللازمة لإجراء عمليات الاختبار، إلى جانب المساعدة في إطلاق الأقمار الصناعية الصغيرة التي يجري تطويرها في إطار هذا البرنامج.

يذكر أنه جرى إعداد تخصص “نظم وتقنيات الفضاء” في معهد مصدر بهدف إعطاء دفعة لجهود البحث العلمي في مجال علوم وتقنيات الفضاء ودعم برنامج الفضاء الوطني في الإمارات والقطاعات ذات الصلة، وذلك من خلال تنمية الموارد البشرية المؤهلة وتطوير التقنيات المتقدمة والبنية التحتية اللازمة.

الياه سات وبعثة الإمارات العربية المتحدة في جنيف تستضيفان منتدى للمساعدة الإنسانية

أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة – 11 أبريل 2017 – تحت رعاية وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي في الإمارات العربية المتحدة، استضافت شركة “الياه للاتصالات الفضائية” (الياه سات)، المشغّل الإماراتي للأقمار الصناعية، والتابعة لشركة المبادلة للتنمية (مبادلة)، بالتعاون مع البعثة الدائمة لدولة الإمارات العربية المتحدة لدى مكتب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى، منتدى استمر يومًا واحدًا في جنيف لمناقشة مبادرة «الياه سات» لدعم الاستجابة الإنسانية للحالات الطارئة ومشاريع التنمية المستدامة حول العالم. ويدعم «الياه سات» في تلك المبادرة شريك خدماتها، «آي إي سي تليكوم،» الشركة الرائدة في مجال الاتصالات السلكية واللاسلكية.

وشارك في المنتدى عدد من الشخصيات البارزة، يتقدمهم سعادة السفير عبيد سالم الزعابي، ممثل دولة الإمارات العربية المتحدة لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف، بالإضافة إلى جميع سفراء دول مجلس التعاون الخليجي، وممثلين عن البعثات الأخرى لبلدانهم من الأردن وباكستان وإسبانيا. وحضر المنتدى أيضًا مسؤولون كبار من مختلف الهيئات الإنسانية الدولية لمناقشة فرص التعاون وتعزيز نظم الاستجابة لحالات الطوارئ، منهم ممثلين عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (UNOCHA) ومفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين (UNHCR) ومنظمة الصحة العالمية (WHO) وبرنامج الأغذية العالمي (WFP) ومنظمة الأمم المتحدة للملكية الفكرية (WIPO) واللجنة الدولية للصليب الأحمر (ICRC) والاتحاد الدولي للمواصلات السلكية واللاسلكية (ITU) ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة (UNICEF) وصندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA) ومنظمة الهجرة الدولية (IOM).

وألقى سعادة السفير عبيد سالم الزعابي كلمة رئيسة في جلسة افتتاح منتدى «التمكين عبر الاتصال،» سلّط فيها الضوء على أهمية الدور المحوري الذي تلعبه الشركات الخاصة وشركات الاتصالات الفضائية خلال حالات الاستجابة للكوارث وخطط التنمية المستدامة. ونوه الزعابي بالاستراتيجية التي تتبعها «الياه سات» في هذا المجال والتي تواكب رؤية الإمارات العربية المتحدة نحو الجهود الإنسانية، وأكّد على أهمية التعاون الأوسع نطاقًا من مختلف قطاعات الأعمال والصناعات على هذا الصعيد.

وخلال المنتدى، تحدثت السيدة نجاة عبد الرحمن، المدير التنفيذي للخطط الاستراتيجية لتطوير الأعمال عالميًا في شركة الياه سات، وأوضحت بعمق الحلول التي طورتها الشركة خصيصًا لخدمة القطاع الإنساني. وأشارت خصوصًا إلى توقيع «الياه سات» على «ميثاق الاتصال الإنساني» كأحد الأمثلة البارزة للتعاون بين الوكالات الإنسانية والقطاع الخاص. وتهدف تلك المبادرة إلى تسهيل وصول فرق الاستجابة لحالات الطوارئ إلى نظم الاتصالات الفضائية عند حدوث الكوارث.

وناقشت السيدة «عبد الرحمن» أيضًا الأثر الإيجابي لمشاريع التنمية المستدامة في آسيا وإفريقيا، إذ أثمرت الجهود المشتركة للياه سات وشركائها في تقديم الخدمات والوكالات الحكومية إلى تعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية المحلية والإقليمية. ويشمل ذلك مثلًا توفير الاتصال بالمكتبات عن بعد في جنوب إفريقيا، وإطلاق حصص التعلّم الإلكتروني لمدارس ماساي المجتمعية في كينيا، وتقديم فرص تعليم الكبار لمجموعات من النساء وأولادهن من خلال منظمة تنمية منطقة كاراكورام في شمال باكستان.

وقالت «عبد الرحمن» معلقة على المنتدى «يشكّل قطاع الأقمار الاصطناعية حجر الزاوية في فريق الاستجابة الأول الذي يوفر روابط اتصالات فورية لدعم الخدمات اللوجستية والرعاية الطبية العاجلة وتنسيق عمليات الإغاثة. ونؤمن بأن الوقوف مع المجتمعات التي نقدم خدماتنا إليها في أوقات الكوارث ليس أمرًا اختياريًا بل هو التزام أخلاقي وإنساني نعتنقه جميعًا.»

وأضافت: «يمثّل هذا المنتدى اليوم نقطة انطلاق نحو تلبية الاحتياجات التشغيلية والاتصالية للهيئات الإنسانية خلال الكوارث. ونتطلع إلى العمل مع المنظمات الإنسانية لمساعدة الناس في المحن والمساعدة في تسهيل إدارة جهود الإغاثة.»

وعلّق السيد إروان إميليان الرئيس التنفيذي لشركة آي إي سي تليكوم في هذا السياق أيضًا فقال «عندما أسست مجموعة آي إي سي تليكوم مكتبها في دولة الإمارات العربية المتحدة في العام 1998، كنَا نثق تمامًا أن مساهمتنا في النهوض بالاتصالات الفضائية في دولة الإمارات العربية المتحدة ستلقى الدعم المطلوب. واليوم وبعد عشرة أعوام أصبح لدينا أعمال في عشرة بلدان حول العالم، منها سويسرا، التي نجتمع فيها اليوم في جنيف. هدفنا الأساسي هو خدمة المجتمع الإنساني أينما كان وفي أي وقت. وتقدم خدمتنا المتكاملة ياه كليك من الياه سات، تطبيقات متخصصة وخدمات توفر اتصالات عالية الاعتمادية والسرعة لوحدات الاستجابة لحالات الطوارئ في العديد المناطق التي نعمل فيها.»

تعد «الياه سات» اليوم من أبرز الشركات الرائدة في تقديم حلول الحزمة Ka، وبعد أن أطلقت الشركة خدماتها في إفريقيا والشرق الأوسط وجنوب غرب آسيا في العام 2012، ستوسع نطاق تغطيتها لتشمل أكثر من مليار شخص مع إطلاق القمر الاصطناعي الياه 3 في العام 2017.

"الياه سات" توقع اتفاقية شراكة طويلة الأمد لتوفير سعات فضائية مع "إكس سات" خلال مشاركتها في معرض "كابسات 2017"

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 22 مارس 2017 – أعلنت شركة “الياه للاتصالات الفضائية” (الياه سات)، المشغّل الإماراتي للأقمار الصناعية، والتابعة لشركة المبادلة للتنمية (مبادلة)، اليوم عن عقد شراكة استراتيجية مع شركة «إكس سات»، شركة حلول الاتصالات ومقرها دولة الإمارات العربية المتحدة. وتلتزم شركة «إكس سات» بموجب هذه الاتفاقية بحجز سعات فضائية على القمر الصناعي «الياه 3»، الذي ستطلقه “الياه سات” خلال العالم الجاري.

ووقعت الشركتان هذا الاتفاق خلال اليوم الثاني من معرض “كابسات”، الذي يعد أكبر وأشهر فعالية للقنوات الفضائية والأقمار الصناعية والبث والمحتوى والاتصالات في منطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا وإفريقيا.

وفي معرض تعليقه عن هذه الشراكة، قال فرهاد خان، الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في “الياه سات”: “نحن سعداء بالشراكة مع «إكس سات» في مجال خدمتنا لإنترنت النطاق العريض عبر الأقمار الصناعية «ياه كليك». هذا الاتفاق هو تجسيد لقدرات الشركات الإماراتية، التي تعمل معاً لتوفير أفضل الخدمات للعملاء، كما يعبر عن التزامنا بتقديم المرونة لعملائنا، إلى جانب أعلى مستويات الدعم التقني والتغطية الواسعة لإنترنت النطاق العريض”.

من جانبه، قال جليب لاريونوف، المدير العام في “إكس سات”: “يسعدنا توقيع شراكة مع الياه سات لتعزيز خدماتنا لعملائنا في إفريقيا. تعد خدمة مشغل الشبكة الافتراضية من ياه كليك هي الحل المثالي، وهذا يعطينا المرونة والقدرة على تقديم مجموعة من الخدمات المفصلة حسب طلب العملاء. سوف نستفيد خلال فترة هذه الإتفاقية من السعة عالية السرعة التي تقدمها حزمة Ka بأسطول الأقمار الصناعية التابعة للياه سات”.

وبالتزامن مع سعي “الياه سات” إلى توسيع مناطق تغطيتها ضمن القارة الإفريقية، فإن الشركة تُجري مباحثات مع مزودي الخدمة المحليين للتأكيد على جاهزية خدمة “ياه كليك” وتعزيز مستوى خدمة العملاء. وسيمكّن إطلاق القمر الصناعي القادم، من توسيع انتشار خدمة “ياه كليك” ذات التكلفة الاقتصادية المنافسة في 19 سوقاً جديدة في القارة الإفريقية. حيث يمكن الحصول على خدمة “ياه كليك” بسهولة في مناطق التغطية من خلال جهاز موديوم وطبق استقبال صغير. وتتمتع “ياه كليك” بالمرتبة الأولى في مجال خدمات الإنترنت الفضائي في إفريقيا، فهي تُزود المشتركين باتصال سريع وبدون انقطاع بشبكة الإنترنت في مناطق التغطية، إضافة إلى توفير الخدمات الفنية والتشغيلية وخدمة العملاء ضمن تلك البلدان.

الياه سات تكرّم شركاء ياه كليك في حفل توزيع الجوائز السنوية

أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة – 15 مارس 2017 – شهد «المنتدى السنوي لشركاء ياه كليك،» الذي عقد في أبوظبي الأسبوع الماضي، تكريم شركة الياه للاتصالات الفضائية «الياه سات»، مشغل الأقمار الصناعية التي تتخذ من الإمارات مقراً لها، لعدد من شركائها العالميين، تقديرا لجهودهم المميزة في تقديم خدمة «ياه كليك» للعملاء حول العالم.

ورحبت «الياه سات» في المنتدى بأكثر من 30 شريك خدمة من الشرق الأوسط وإفريقيا ووسط وجنوب غرب آسيا، الذين يتولون نشاطات المبيعات والتسويق وخدمة العملاء لياه كليك، وهي خدمة الإنترنت عريض النطاق عبر الأقمار الصناعية التي تقدمها الشركة. ونجح المنتدى في أن يكون محطة مهمّة لتمكين الشركاء من تبادل الخبرات المحلية والتوقعات المستقبلية وخطط النمو للعام 2017، استعدادًا لإطلاق شركة الياه سات لقمرها الصناعي الثالث «الياه 3.»

وأقامت «الياه سات» في أمسية المنتدى حفلاً لتوزيع الجوائز على عدد من شركائها، تقديرًا لامتيازهم في تقديم خدمتها، وجهودهم الحثيثة في توفيرها بأعلى مستويات الاعتمادية، وتوسيع انتشارها في المناطق الجغرافية الخاصة بكل منهم. ومنحت «الياه سات» جوائز الامتياز لشركائها في الفئات التالية:

• جائزة «شريك خدمة ياه كليك للعام،» وفازت بها شركة «سكاي ستريم» (SkyStream) (الإمارات العربية المتحدة) لالتزامها العميق بتقديم خدمة ياه كليك وتفانيها في تعزيزها، إذ حققت مستويات ثابتة من الامتياز في جميع جوانب أعمال ياه كليك، التي تشمل الابتكار، وتقديم الخدمة، ودفع عجلة نمو عدد المشتركين. وتدعم «سكاي ستريم» نشاط الياه سات كشريك خدمة في الإمارات واليمن والعراق، وتلعب دورًا أساسيًا في نمو عدد العملاء من خلال توفير تجربة شاملة للعملاء، من مرحلة البيع بالتجزئة إل ى التركيب والدعم التقني.

• جائزة «الامتياز في إدارة العمليات،» وفازت بها شركة «سيستك» (Sistec) (أنغولا) لإظهارها امتيازًا فائقًا في الكفاءة التشغيلية وإدارة عمليات التركيب بسلاسة في جميع أنحاء البلاد.

• جائزة «الإبداع،» وفازت بها شركة «سوبر نت» (Supernet) (باكستان) لقدرتها على تزويد القطاع المصرفي بحلول مبتكرة لا تكتفي بربط الفروع الريفية وأجهزة الصراف الآلي البعيدة إلى الفروع الرئيسة للمصارف فحسب، بل توفر تبادل البيانات بسرعات عالية وأمن الشبكات من البداية إلى النهاية.

• جائزة «الامتياز في التسويق» وحصدتها شركة «تيلي يمن» (TeleYemen) (اليمن) لقدرتها على تعزيز وجود قوي للعلامة التجارية في السوق باستخدام مجموعة من الأدوات التسويقية المتنوعة والخطط التكتيكية. وذلك على الرغم من العمل في بلد يواجه اضطرابات سياسية واقتصادية مؤسفة وما تفرزه من تحديات على مستوى البنية التحتية وممارسة النشاطات التجارية.

• جائزة «الجهود المجتمعية،» وحصلت عليها شركة «موبايل ون تو ون» (Mobile One to One) (كينيا) لدعمها التنمية الاجتماعية والاقتصادية في البلاد من خلال تحسين تقديم الرعاية الصحية والخدمات التعليمية. إذ تستفيد الآن عشرون عيادة صحّية في البلاد من الاتصالات الفضائية لتقديم الخدمات الطبية عن بعد، ويضاف إلى ذلك تزويد ثلاث مدارس الريفية بمرافق التعليم الإلكتروني.

• جائزة «الاحتفاظ بالمشترك» وفازت بها شركتان من شركاء الخدمة هما شركة «سيستك» (Sistec) (أنغولا) و«فوكس تيلكوم» (Vox Telecom) (جنوب إفريقيا) تقديرًا لقدرتهما على الاحتفاظ بأعداد كبيرة من العملاء، نتيجة للدعم الممتاز اللتان تقدمانه لعملائهما من خلال فرقهما التقنية والتشغيلية وخدمة العملاء. فحققت فوكس تيلكوم معدل احتفاظ بالمشترك مثير للإعجاب بمتوسط زمن بلغ 30 شهرًا.

• جائزة «نمو المشتركين» وفازت بها شركة «سكاي ستريم» (SkyStream) (الإمارات العربية المتحدة) تقديرًا للنمو الكبير في عدد المشتركين لديها، والذي وصل من ×× إلى ×× مشترك، ليحقق زيادة بنسبة 30% في 2016.

وتحدث فرهاد خان الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية لشركة الياه سات معلقًا على حفل توزيع الجوائز السنوي للشركة فقال: «تفرض البيئة التجارية العالمية المتغيرة باستمرار تحديات جديدة، وتخلق فرصًا أيضًا. لكننا تمكّنّا من مواجهة المناخ الاقتصادي العالمي الصعب من خلال الدعم المستمر والتفاني من شركائنا العالميين، لنحتفل اليوم بالعديد من النجاحات. ويسرنا أن استطاع العديد منهم تجاوز سقف أهدافهم في مجال تقديم خدمات الاتصال عريض النطاق عبر الأقمار الصناعية حتى في المناطق التي يصعب الوصول إليها والمناطق الريفية.»

وأضاف: «نعتمد أساسًا على خبرة شركائنا المحلية ومعرفتهم بأسواقهم وإخلاصهم في توفير الخدمة، وأود الإعراب عن امتناني لهم لما بذلوه من جهود مثابرة، وأتطلع إلى مواصلة تعزيز علاقتنا والارتقاء إلى مرحلة جديدة من خدمات ياه كليك ونحن نتجه إلى توسيع نطاق تغطيتنا.»

وتجدر الإشارة إلى أن لجنة في الياه سات قيّمت بعناية الترشيحات للجوائز وفق معايير دقيقة لاختيار المرشحين النهائيين.

الياه سات تعزز خدمات القمر الصناعي Y1B بنظام هيوز جوبيتر

أبوظبي، 3، يناير2017 – أعلنت شركة “الياه للاتصالات الفضائية” (الياه سات)، التي تتخذ من دولة الإمارات العربية المتحدة مقرًا لها، والتابعة لشركة المبادلة للتنمية (مبادلة)، أنها سوف تُحدِّث خدماتها المقدمة عبر قمرها الصناعي «Y1B» من خلال استخدام أحدث إصدار من نظام «هيوز جوبيتر™» والذي يعتمد على واجهة البث بمعيار «DVB-S2X» من مشغل الأقمار الصناعية شركة «هيوز نتورك سيستمز، ذ م م» (هيوز)، المزود العالمي الرائد لحلول النطاق العريض وخدماته عبر الأقمار الصناعية.

وتقدم شركة «الياه سات» خدمة «ياه كليك» للإنترنت عبر الأقمار الصناعية للأفراد والشركات والإدارات الحكومية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا ووسط وجنوب غرب آسيا. وتوفر ترقية النظام إلى «جوبيتر» بالمعيار «DVB-S2X» عرض نطاق ترددي أكثر مرونة وقابلية للتدرج حسب حاجة المستخدم، بالإضافة إلى تحسين أداء جميع خدمات «الياه سات». ويُكسب ذلك عملاء «الياه سات» قدرات إضافية، مثل خدمة «مشغل الشبكة الافتراضية» (VNO) الجديدة مع استخدام «نظام دعم التشغيل/نظام دعم الأعمال» (OSS/BSS) المدمج، والبنية التحتية لتقديم الخدمات بواسطة الخدمات السحابية.

وفي هذه المناسبة، قال «ماركوس فيلاسا» الرئيس التنفيذي للشؤون التقنية لدى «الياه سات»: «نشهد طلبًا متزايدًا على الخدمات وبمستويات أداء عالية في جميع الأسواق، ولهذا فإن استغلال كافة قدرات النطاق الترددي تشكل أولوية هامة بالنسبة لنا في كافة القطاعات، لأن ذلك يوفر حلولًا اقتصادية لموزعي خدماتنا وعملائنا. ويتيح لنا نظام “جوبيتر” قدرة تقديم أعلى مستويات كفاءة الاتصال عريض النطاق في الأسواق حاليًا».

وسيدعم نظام «جوبيتر» أيضًا خدمات القمر الصناعي الثالث «الياه 3» لشركة «الياه سات»، وهو قمر صناعي عالي الإنتاجية (HTS)، تخطط “الياه سات” لإطلاقه أوائل العام المقبل 2017 لتوسيع تغطية خدماتها لتشمل 19 بلدًا في القارة الإفريقية، بالإضافة إلى البرازيل.

من جانبه، قال «ديف جوبن» نائب رئيس أول للعمليات الدولية في شركة هيوز: «على الرغم من توقع تزايد السعة المتوفرة بتزايد إطلاق الأقمار ذات الإنتاجية العالية خلال الأعوام القليلة المقبلة، إلا أن مشغلي خدمات الاتصالات الفضائية يحتاجون إلى استغلال عرض النطاق الترددي بأكبر قدر من الكفاءة لتلبية الطلب المتزايد، ويمتاز نظام جوبيتر بقدرته على زيادة عرض النطاق الترددي بمرونة أكبر، مما يمنح مزودي خدمات الإنترنت الفضائي المرونة اللازمة لتقديم خدمات جديدة مع المحافظة على أعلى مستويات الأداء.»

ويعد «جوبيتر» أحد أكثر منصات تشغيل الإنترنت عبر الأقمار الصناعية استخدامًا، وهو يسهم بدعمه للمعيار «DVB-S2X» في خفض تكلفة التشغيل لمزودي خدمات الإنترنت الفضائي وذلك عبر زيادة عرض النطاق الترددي المتاح للعملاء.

ولجدير بالذكر أن المعيار «DVB-S2X» مدمج بالجيل الثاني من «منظومة على رقاقة» (SoC-2)، وهي عائلة جديدة من أجهزة «فيسات» (VSAT).

ويعمل «نظام جوبيتر» دون الحاجة إلى الإشراف البشري، وتمتاز بنية بوابات عبور البيانات فيه بالمرونة والقوة، بالإضافة إلى واجهة مطورة لبروتوكول الإنترنت على القمر الصناعي لزيادة كفاءة وأداء عرض النطاق الترددي. ويتيح «جوبيتر» لمشغلي خدمات الاتصالات الفضائية تحقيق أعلى سعة ممكنة بكفاءة عالية لكافة خدمات الانترنت الفضائي. كما يعتمد نظام “جوبيتر” على معالج تكامل فائق ذو تصميم مخصص، بالإضافة إلى بنية متعددة النوى، توفر إنتاجية بسرعة 200 ميجابت في الثانية في كل محطة من عائلة «جوبيتر.»

(English) Yahsat Signs New Service Partnership with Teknomobil

عفوا، هذه المدخلة موجودة فقط في English.

الياه سات تدعو لتوسيع مجال عمل قطاع الاتصالات الفضائية لتشمل قطاعات جديدة

أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة – 24 نوفمبر 2016 – استضافت شركة الياه للاتصالات الفضائية (الياه سات) ومنظمة مشغلي الأقمار الصناعية في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا(ESOA) حفل عشاء يوم الأربعاء، 23 نوفمبر، في أبوظبي لمناقشة الفرص المتاحة في قطاع الاتصالات الفضائية ودراسة سبل التعاون. وحضر الحفل أبرز القادة من أهم المؤسسات في مختلف القطاعات تشمل الاتصالات والنقل الجوي والجهات المنظمة وذلك لاستكشاف سبل التعاون مع قطاع الاتصالات الفضائية.

وقال مسعود م. شريف محمود، الرئيس التنفيذي لشركة الياه سات: «تشكل القطاعات الحكومية والمؤسسات العسكرية والجهات الإعلامية شريحة كبيرة ضمن مستخدمي خدمات الاتصالات الفضائية، إلا أننا نرى أن الفرص في هذا القطاع تتجاوز هذه المجموعة من المستفيدين، ويشهد القطاع تحولًا عميقًا وإننا جميعاً مستعدون لتلبية احتياجات مجموعة أشمل من العملاء.»

وتقود منظمة مشغلي الأقمار الصناعية في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا تعاونًا جماعيًا منسقًا لمواجهة التحديات واقتناص الفرص العالمية في قطاع الاتصالات الفضائية، من خلال تعزيز المعرفة بخدمات الاتصالات الفضائية بمختلف أنواعها وبقدراتها الهائلة. وتواكب شركة الياه سات جهود المنظمة بالاستعداد للتحديات الجديدة في قطاع الأقمار الصناعية وتمهيد الطريق للتعاون الفعّال بين أقطابه.

عقد هذا الحدث الرفيع المستوى في فندق ياس فايسروي في أبوظبي وتناوب على منصته عدد من أهم المتحدثين ومنهم: مسعود م. شريف محمود، الرئيس التنفيذي لشركة الياه سات، وسعادة الدكتور محمد الأحبابي، المدير العام لوكالة الإمارات للفضاء ، وروبرت بيرس، رئيس منظمة مشغلي الأقمار الصناعية في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا والرئيس التنفيذي لشركة إنمارسات، بالإضافة الى ديفيد وانغ، الرئيس التنفيذي لشركة هواوي بالإمارات العربية المتحدة.

الياه سات تعزز رؤيتها للاتصالات الفضائية على مستوى المنطقة بإتفاق توفير سعات فضائية لعدة سنوات مع يوتلسات

أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة – 5 نوفمبر 2016 – – وقعت «الياه سات،» و «يوتلسات للاتصالات» ، الشركات المشغلة لخدمات الاتصالات الفضائية ، اتفاقًا لتوفير سعات فضائية لعدة سنوات يتيح لشركة «برودباند فور أفريكا،» التابعة ليوتل سات من استخدام السعات الفضائية على أقمار الياه سات لتوفير خدمات الإنترنت الفضائية لمناطق جنوب الصحراء الكبرى الإفريقية. ويشكل هذا الاتفاق معلمًا بارزًا في مسيرة شركة الياه سات ، حيث تسعى لتعميق التعاون مع نظرائها في قطاع الاتصالات الفضائية لتعزيز الاتصالات على مستوى المنطقة.

وقال مسعود م. شريف محمود، الرئيس التنفيذي للـ “الياه سات: «يمثّل هذا الاتفاق خطوة مهمة في تحقيق رؤيتنا نحو توفير حلول اتصالات فضائية للمجتمعات التي تعاني من ضعف خدمات الاتصالات أو انعدامها في شتى أنحاء العالم. ولدينا اعتقاد راسخ في الياه سات بأنه من خلال عقد الشراكات مع نظرائنا في قطاع الاتصالات سنتمكن من التعاون معًا في خدمة الأسواق التي تعاني من صعوبات في مجال توفّر البنية التحتية والاتصالات. ويعد تعاوننا مع شركة برودباند فور أفريكا تجسيدًا نموذجيًا رائعًا لشراكة تجارية تعمل لمصلحة التنمية الاقتصادية والاجتماعية الإقليمية.»

وتتيح بنود الاتفاقية الجديدة لشركة «برودباند فور أفريكا،» استخدام السعة المتوفرة في 16 حزمة مركزة من النطاق Ka على قمر شركة الياه سات الاصطناعي «Y1B» من أجل إطلاق خدمات النطاق العريض خلال النصف الأول من العام 2017. وستوسع هذه الخدمات في وقت لاحق من ذلك العام بزيادة السعة المستخدمة إلى 18 حزمة مركزة على قمر الياه سات الاصطناعي «الياه 3»، الذي يخطط إطلاقه في أوائل العام 2017. ويمتاز كلا القمرين الاصطناعيين «Y1B» و«الياه 3» بحزم شعاعية مركزة عالية الطاقة تغطي منطقة جنوب الصحراء الكبرى في إفريقيا، وهي مثالية لوصول المجتمعات والأفراد في المنطقة إلى الإنترنت مباشرة بأسعار تنافسية.

وتحدث «لوران غريمالدي،» الرئيس التنفيذي لشركة «برودباند فور أفريكا،» معلقًا على الاتفاقية الجديدة: «يسرنا تأسيس هذه العلاقة الناجحة مع شركة الياه سات لإعادة خطتنا التي تنفذها برودباند فور أفريكا إلى مسارها الصحيح. ونتفق تمامًا مع رؤية الياه سات بأن الأقمار الصناعية ستلعب على المدى الطويل دورًا أساسيًا في التواصل اللاسلكي، وأننا بحاجة إلى بنية تحتية ذات جودة عالية للنهوض بخدمات النطاق العريض وتطويرها في إفريقيا.»

وبالإضافة إلى تعاون الياه سات مع يوتلسات لتعزيز الاتصالات في إفريقيا، توفر الشركة أيضًا خدمة «ياه كليك» للاتصال الفضائي بالإنترنت عبر النطاق العريض بتكلفة اقتصادية. وهي اليوم خدمة الإنترنت الفضائية الأولى في القارة الإفريقية، ويتكون عملاءها من عدة قطاعات تشمل الإدارات الحكومية والشركات والأفراد.

الياه سات تعين فرهاد خان بمنصب الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية

أبو ظبي، الإمارات العربية المتحدة – 26 أكتوبر 2016 – أعلنت شركة الياه للاتصالات الفضائية “الياه سات” وهي شركة مساهمة خاصة مملوكة بالكامل لشركة مبادلة للتنمية، عن تعين فرهاد خان بمنصب الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية. وسيتولى فرهاد منصبه وسيكون مسؤولاً عن عمليات العملاء وأنشطة التسويق وإدارة المبيعات الإجمالية لشركة الياه سات.

وفي معرض تعليقه على هذا التعيين، قال مسعود م. شريف محمود، الرئيس التنفيذي للياه سات: “يسعدنا اختيار الشخص الأنسب والأفضل لهذا المنصب. يملك فرهاد سجلاً حافلاً في عالم صناعة الاتصالات، إلى جانب مهاراته القيادية القوية ومعرفته العميقة بهذه الصناعة. أتمنى لفرهاد كل التوفيق والنجاح في منصبه الجديد، وأنا على ثقة تامة بأننا سنواصل معه مسار نمونا”.

وقال فرهاد خان، الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية شركة الياه سات الذي تم تعيينه مؤخراً: “يسعدني الانضمام إلى الياه سات في مثل هذا الوقت الهام. تعد إنجازات الياه سات في أقل من خمس سنوات كبيرة، حيث أطلقت الشركة قمرين صناعيين كما تخدم العديد من المجتمعات في مختلف أنحاء الشرق الأوسط وأفريقيا و وسط وجنوب غرب آسيا. سأركز خلال مرحلة النمو الحرجة القادمة هذه على إقامة شراكات جديدة والعمل على إطلاق القمر الصناعي الثالث (الياه 3) ودفع الأعمال للدخول إلى أكثر من 20 سوقاً إضافية”.

يملك فرهاد خبرة كبيرة في استراتيجية تحوّل الشركات، وتمتد خبرته لأكثر من 25 عاماً في صناعة الاتصالات في أفريقيا وآسيا، ولديه سجل حافل من النجاحات بمناصب قيادية مختلفة في العديد من البلدان. وتغطي خبرته القيادية قطاعات تطوير الأعمال والتسويق والتخطيط الاستراتيجي.